ترفيه رياضة

لعنات كرة القدم “6” .. الأندية الإنجليزية وأراضي الغجر

دبي – “نبذة”

هناك الكثير من الأقاويل لا نعلم منها الصدق او الكذب في عالم كرة القدم، ولكن قصة الغجر مع ناديين إنجليزيين كانت حديث الساعة في الربع الاول من القرن الماضي.

عندما انتقل نادي ديربي كاونتي إلى ملعبه الجديد أواخر القرن التاسع عشر والذى أقيم على أراضٍ تابعة لعائلات الغجر، مما دفعهم لصب المزيد من اللعنات على النادى العريق.

وبدات اللعنة بهزيمة ديربى لعدد من نهائيات كأس الاتحاد الإنجليزى منها البطولة التى كانت على اعتاب النادى لولا انفجار الكرة قبل تخطيها خط المرمى.

وبعد الحادثة الأخيرة أدى الى انتشار لعنة الغجر بين جمهور النادى الذى خرج أقام الصلوات من أجل فك اللعنة التى لازمتهم لمدة أربعين عاما.

وسار نادي برمنجهام سيتى على نهج نظيره ديربى كاونتى، اذ دخل فى أزمة مشابهة مع عائلات الغجر بعد أن قام رئيسه آنذاك هارى موريس بطردهم من أحد الأراضى لبناء ملعب النادي، مما جعل الغجر تتوعد النادى وجماهيره بعظائم الامور.

معاناة برمنجهام سيتى بدأت فى عام 1906 عاشت لـ100 عام حيث فشل النادى فى تحقيق أى لقب خلال تلك الحقبة، على رغم الجهود المبذولة من جانب إدارة النادى والجماهير بقراءة التعاويذ وتعليق الصلبان داخل وخارج الملعب بالاضافة إلى طلاءة أحذية اللاعبين مما اضطر رئيس النادى بارى فران للتبول بأركان الملعب الأربعة إلا أن الخسائر مازالت تتراكم.

انتهت معاناة برمنجهام سيتى بعد تتويجه بكأس رابطة الأندية المحترفة عام 2006 على حساب كوينز بارك رينجرز ما أدى لانتشار قصة الغجر والنادى.

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: