رياضة

لعنات كرة القدم “2” .. منتخب استراليا يستنجد بالسحر للالتحاق بكاس العالم

دبي – “نبذة”

في حادثة تعد الأغرب في عالم كرة القدم، استنجد قائد المنتخب الأسترالي بمجموعة سحرة “النيانجا” في موزمبيق لمساعدته في الفوز والصعود الى كاس العالم.

بدأت القصة في 1969 في تصفيات كأس عالم 1970 بعد خسارة المنتخب الاسترالي أمام روديسيا (زيمبابوي الآن) في موزمبيق بهدف مقابل لا شيء، اذ قال جوني وارن كابتن الفريق أن بعض زملائه سمعوا سحرة في موزمبيق يلقبون بـ “النيانجا” يمكنهم مساعدتهم في الفوز عن طريق وضع لعنة على روديسيا.

واوضح جوني انه دفن بعض العظام في الملعب، كما أشار “النيانجا”، فاز المنتخب الاسترالي في مباراة العودة 3-1.

 

وطلب النيانجا 1000 دولار نظير ما قام به ولكن جوني ورفاقه رفضوا مما حدا بالساحر أن يخبرهم بأنه سينتقم بوضع لعنة على المنتخب الاسترالي وظل جوني وارن قائد المنتخب مؤمنًا بذلك.

منذ ذلك الحين تدهورت نتائج المنتخب الاسترالي فبعد نجاحه في التأهل لكأس عالم 1974 خرج بسلسلة هزائم متتالية، ثم فضيحة التعادل مع إيران في المباراة الفاصلة في 1997 وعدم التأهل لكأس عالم 98 مما أدى لانتشار قصة اللعنة.

في 2004، قرر سافران الذهاب لموزمبيق لتصوير حلقة من برنامج “جون فيرسيز غد” ليتحقق عن اللعنة بعد أن اخبره جوني وارن بالقصة، لم يجد نفس الساحر الذي وضع اللعنة ولكنه وجد ساحرًا آخر ساعده على القيام بطقوس في الملعب الذي قامت به مباراة روديسيا منذ 40 عامًا تضمنت ذبح دجاجة ونثر دمها على جون والملعب.

 

بعد تأهل المنتخب في 2005 لكأس العالم تلقى جون العديد من الرسائل من كل مكان في استراليا تشكره على فك لعنة المنتخب أخيرًا !

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s