ترفيه

مايكل جاكسون.. متحرش بالأطفال أم بريء!

دبي – “نبذة”

لا يختلف اثنين على أسطورية مايكل جاكسون الموسيقية، ما عدا ذلك فهو دائماً محل خلاف، فما بين اتهامات بالتحرش الجنسي بالأطفال طاولته في حياته وتم فتحها مجدداً بعد وفاته، تظل هذه الاتهامات محل جدال.

ومايكل جاكسون هو موسيقي ومغنٍ أمريكي، لقّب بملك البوب، ويعتبره البعض ظاهرةً موسيقيةً رسمت تاريخ البوب.

وُلد جاكسون في 29 أغسطس عام 1959، في مدينة غاري بولاية إنديانا، لأسرةٍ أمريكيةٍ من أصول أفريقية، وكانت أسرته من الطبقة العاملة، وكان هو ثامن أطفال العائلة البالغ عددهم عشرة أطفال. بدأ جاكسون كمغنٍ في فرقة العائلة، لكنه سرعان ما شق طريقه ليصبح المغني الأساسي في فرقة العائلة التي حملت اسم The Jacksons.

وأصبح أيقونةً عالميةً في عالم البوب، سواء بالنسبة لألبوماته الناجحة أو كتابه الذي تناول سيرته الذاتية أو عمليات التجميل العديدة التي أجراها، فقد كان كل ما يحيط به محط أنظار الإعلام. إضافةٌ إلى عمله مع فرقة العائلة، أصدر جاكسون ألبومه الخاص  عام 1979 بالتعاون مع كوينسي جونز، وحمل عنوان Off the Wall. حقق الألبوم نجاحاً مدويًا، وكان أول ألبوم في تاريخ الولايات المتحدة تحتل أربع أغانٍ منه المركز الأول في قوائم أفضل عشر أغاني، واحتل المركز الثالث في قوائم بيلبورد التي ضمت أكثر من 200 ألبوم، إضافةً إلى أنه حقق مبيعاتٍ وصلت إلى 20 مليون نسخة حول العالم.

و أطلق العام 1982 ألبوم Thriller، ليحطم الأرقام القياسية حينها، فأصبح أفضل ألبومات العالم مبيعاً. وقد تربع على قائمة بيلبورد  للمئتي ألبوم لمدة سبع وثلاثين أسبوعًا، وحافظ على موقعه ضمن العشرة الأوائل لهذه القائمة طوال ثمانين أسبوعاً، محققاً مبيعات وصلت إلى 65 مليون نسخةً حول العالم.

وشهد عام 1991 إصداره ألبومه الثامن Dangerous . وكما سبقه من ألبومات، كان ألبومًا ناجحاً، وأصبح أعلى ألبومات العام مبيعًا على مستوى العالم.

وعلى رغم النجاح الساجق الذي حققه مايكل جاكسون حتى أنه أصبح أكثر المطربين حصولاً على جوائز، إلا أن السنوات الأخيرة من حياته، كانت مليئة بالاتهامات والتحقيقات في شأن قضايا التحرش الجنسي بالأطفال والقصر. واستمرت هذه الاتهامات بعد وفاته حتى صدر فيلم “Leaving Neverland” الوثائقي في عام 2019 على شبكة HBO.

وأثار الفيلم جدلا كبيرا بعد أن تطرق لاتهامات التحرش الجنسي التي لاحقت جاكسون خلال حياته، إذ قال رجلان في الفيلم؛ وهما ويد روبنسون، 36، وجيمس سيفشاك، 40، إن ملك البوب اعتدى عليهما حين كانا طفلين.وأضافا أن والديهما انتحرا بسبب المتاعب النفسية وتفكيرهما الدائم فيما تعرض له الابنان.

من جانبها، تنفي عائلة جاكسون التهم المنسوبة إليه، وتقول إن الرجلين اللذين يصوران نفسيهما بمثابة “الضحية” في الفيلم، مجرد شخصين انتهازيين.

وبينما السجال بين عائلة جاكسون والعديد ممن اتهموه بالاعتداء الجنسي، قال الصحفي البريطاني مايك سمولكومبي الذي كتب سيرة نجم البوب الراحل، إنه تمكن من رصد ثغرات وأكاذيب في مزاعم هذين الشخصين.

وأوضح أن شهادة أدلت بها والدة أحد الرجلين المشتكيين تتناقض مع ما ورد في فيلم “الخروج من نيفرلاند”. وقال في مقابلة مع صحيفة “ميرور أونلاين”، إن جزءًا مما قاله سيفشاك حول محطة سكك حديدية مرتبطة بالحادثة المزعومة، لم يكن دقيقا في الوصف.

وأضاف أن برونسون ادعى بأن اعتداءات جاكسون بدأت حينما بقي الطفل مع النجم الراحل، فيما سافرت عائلته في رحلة إلى ولاية أريزونا، لكن الأم قالت أمام المحكمة في 1993، وبعد أداء القسم، إن الابن سافر مع العائلة.

وأضافت الأم، وقتها، أن الابن سافر مع العائلة إلى أريزونا ثم عادت العائلة بأكملها خلال نهاية الأسبوع الموالية إلى مزرعة نيفرلاند التي يقيم بها جاكسون.

وأوضح الكاتب أنه لم يكن ثمة أي سبب يدفع الأم إلى أن تكذب أمام المحكمة، لاسيما أنها أكدت بقاء الابن مع جاكسون لوحدهما في مناسبات أخرى، وبالتالي، كان بإمكانها أن تنفي سفره.

أما سيفشاك، 41 سنة، فقال في دعوى قضائية رفعها سنة 2014، إنه تعرض للاعتداء بين عامي 1988 و1992، وذكر أن هذه الاعتداءات وقعت في غرفة علوية من محطة القطار الموجودة في إقامة جاكسون الضخمة.

والمثير للدهشة، بحسب الكاتب، هو أن رخصة إقامة محطة القطار في إقامة جاكسون لم تصدر إلا في الثاني من سبتمبر 1993، وبالتالي، فإن سيفشاك، يشكو التعرض لاعتداء جنسي في مكان لم يكن قد أقيم بعد.

وأضاف أن أشغال بناء محطة القطار في إقامة جاكسون لم تبدأ إلا في أواخر سنة 1993، أما افتتاحها فجري في أوائل السنة الموالية، أي حين كان المشتكي في السادسة عشرة من عمره.

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: