علم

بعد انتشار استخدامه في عيادات الأسنان.. تعرف على أضرار غاز الضحك

دبي –  “نبذة”

ينصح الكثير من أطباء الأسنان مؤخراً باستخدام غاز الضحك أثناء العلاج، خصوصاً لدى الأطفال أو الذين يعانون من فوبيا الجراحات، وأيضاً لأنه يعتبر آمناً إلى حد ما.

وعلى رغم من تأكيد العديد من الأطباء على أنه آمن، إلا أن هناك أضرار ومحاذير مهمة يجب الانتباه إليها عند استخدامه.

يعرف غاز الضحك علمياً بـ أكسيد النيتروس  (Nitrous oxide)، وهو مزيج غاز النايتروس مع الاوكسجين بنسب معينة. ويساعد الغاز المرضى الذين لديهم نسبة عالية من الخوف والتوتر أثناء المعالجة الفموية، على الاسترخاء حيث إن التوتر، عادة، يجعل الإحساس بالألم يزداد بصورة ملحوظة، فتلاحظ أن المريض المتوتر يعاني من أقل وأبسط العمليات ألماً ولكن اذا انصرف تفكير المريض الى شيء اخر (مثلا شاشة تلفاز) نجد أن تقبل العلاج أصبح أسهل، وهذا ما يحدث مع استخدام اكسيد النيتروس؛ فهو يشتت التفكير ويعطي احساساً لطيفاً بالراحة والسعادة، فينسى المريض ما حدث خلال العلاج وكأنه يحلق من السعادة.

ويعتقد البعض أن غاز الضحك قد يكون بديلا عن استخدام التخدير الموضعي، ولكن الواقع أن التخدير الموضعي لا بد منه، فالغاز يعمل كمهدئ للأعصاب فقط أما تخدير عصب السن حتى يتوقف الألم الناتج عنه خلال العلاج، فهو دور التخدير الموضعي.

عادة ما يستخدم هذا الغاز في الحالات التالية:

–  علاج الأطفال،

–  المرضى شديدي التوتر و القلق من علاج الأسنان أو صوت الحفار

–  المرضى الذين يعانون من التقيؤ في حالة علاج الأضراس الخلفية القريبة من منطقة الحلق أو تؤثر عليهم رائحة المواد الطبية.

وعند استخدام الغاز فيتم وضع قناع مطاطي صغير الحجم على الأنف ليتم استنشاقه.

ويعد استخدام الغاز الضاحك آمن للكبار والصغار على حد سواء، لكن لا يمكن استخدامه في حالات معينة مثل الحمل في الأشهر الأولى والأخيرة أو وجود أي أمراض تعيق التنفس من الأنف مثل نزلات البرد أو انسداد الأنف أو بعض الأمراض النادرة مثل: التصلب المتعدد والنفاخ الرئوي.

أضرار غاز الضحك:

هناك بعض الأضرار والمخاطر التي يسببها استنشاق نسبة عالية من الغاز، إذ إن استخدامه لوقت طويل يؤثر على الحركة ويسبب الاضطرابات الحركية، كما أنه يسبب موت بعض خلايا الدماغ ويؤثر على المناطق المسؤولة عن التعلم والذاكرة خصوصاً لدى كبار السن والرضع. ويسبب أيضا الاستنشاق لفترة طويلة تلف المواد التي تغطي الخلايا العصبية والتي تعرف بالمايلين، وهو ما يوقف وظائف الدماغ ويؤثر على مستويات فيتامين ب12. ويسبب التعرض لفترة طويلة إلى الغاز أيضاً الخرف وضعف عضلات المثانة، كما أن استخدامه بنسبة 100 في المئة يسبب صعوبة في التنفس ونقص وصول الأكسجين إلى الرئتين ما يسبب الوفاة، إضافة إلى أنه قد يسبب الهلوسة وفقدان السمع

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: